طالب العربي أبو طالب رئيس الاتحاد العام لمفتشي التموين والتجارة الداخلية، بمحاسبة المتورطين في استيراد صفقات الأرز الهندي لتوزيعها ضمن مقررات البطاقات التموينية بعد عجز الوزارة عن توفير كميات من الأرز المحلي الذي استولى عليه التجار مما تسبب في تعطيش بالسوق ترتب عليه زيادة أسعار الأرز كسلعة إستراتيجية.

وقال أبو طالب إن الأرز الهندي يمثل إهدارًا للمال العام وزيادة الضغط على الموازنة العامة للدولة بعد استيراد كميات منه غير ملائمة للذوق والاستهلاك وعادات المصريين الغذائية بما دفع وزارة التموين إلى خفض أسعاره إلى 650 قرشا للكيلو بدلا من 750 قرشا، ومع ذلك لم يكن السعر مغريًا على شرائه بعد رفض المواطنين صرفه من بقالي التموين”.

الجدير بالذكر أن وزارة التموين أعلنت عن بيع الأرز الهندي لتجار الجملة بسعر 550 قرشا للكيلو للتخلص منه قبل انتهاء صلاحيته بالمخازن التابعة للوزارة.

Leave a Reply

Your email address will not be published.