فى متابعة ممتدة للعملية “سيناء 2018″، والتى دخلت أسبوعها الثانى، واصل الإعلام الإسبانى اهتمامه بالتحركات التى تقودها القوات المسلحة والشرطة المصرية فى سيناء لتطهيرها بالكامل من الإرهاب والعناصر المتطرفة، مؤكدا أهمية تلك العمليات ليس لأمن واستقرار مصر فقط بل المنطقة بأكملها.

وقالت صحيفة “20 مينوتوس” الإسبانية، فى تقرير لها اليوم إن عثور القوات على معدات اتصال لاسلكية وأجهزة كمبيوتر، من شأنه أن يساهم فى كشف المزيد عن المعلومات الخاصة بالإرهابيين وسيعزز قدرات الدولة المصرية على تنفيذ ضربات استباقيه فى الفترة المقبلة.

وأضافت الصحيفة فى تقريرها أنه بخلاف قتل المئات والقبض على آخرين من الإرهابيين والعناصر الإرهابية، أسفرت العمليات عن ضبط عملات أجنبية متنوعة وعدد من دوائر الاتصال السلكية واللاسلكية، مشيرة إلى أنه فى حال استمرار الجيش التحرك بهذه الوتيرة، سيتم القضاء على الإرهاب داخل مصر بالكامل وفى وقت قصير للغاية.

وفى البيان العاشر للعملية سيناء 2018، أعلنت القيادة العامة للقوات المسلحة استهداف 5 أهداف للعناصر الإرهابية وتدميرها بشكل كامل، وتدمير سيارة مفخخة خلال محاولتها استهداف قوات المداهمة، بخلاف تنفيذ القصف المدفعى لـ 166هدفا بقطاعات المداهمة بشمال ووسط سيناء، والقضاء على 4 عناصر إرهابية شديدى الخطورة .

كما أعلنت القوات المسلحة فى البيان الذى صدر مساء أمس اكتشاف  وتفجير 101 عبوة ناسفة تم زراعتها لاستهداف قوات المداهمات واكتشاف وتدمير 4 كهوف، ومخبأ لإيواء العناصر الإرهابية عثر بداخلهم على عدد من الألغام والعبوات الناسفة والأسلحة، بخلاف ضبط مركز إعلامى للعناصر الإرهابية عثر بداخله على عدد من أجهزة الحواسب وأسلحة نارية وخرطوش وأجهزة اتصال لاسلكية ومبالغ مالية بالعملات الأجنبية.

Leave a Reply

Your email address will not be published.