قال الدكتور مدحت نجيب  أن زيارة وزير الخارجية القطري محمد بن عبد الرحمن آل ثاني للخرطوم تأتي في اطار مواصلة الضغوط القطرية والتركية على السودان لاعادة علاقاتها بايران التي تعد العدو الأول لدول الخليج العربي.

وأعلن نجيب أن هذه الزيارة تأتي تحت ستار زيادة الاستثمارات القطرية والمنح للسودان لافتا أن من اهم اهدافها هو اعادة اشعال وتوتر الأوضاع والعلاقات بين القاهرة والخرطوم.

Leave a Reply

Your email address will not be published.